ماورو إيكاردو: "أريد أن أكون مؤثرا في تاريخ النادي"

مقابلات

فيمايلي الجزء الثاني من المقابلة التي أجريناها مع مهاجمنا ماورو إيكاردي، حيث يتحدث عن طريقة لعبه وكيف طورها مع مرور الوقت.

وأنت في السادسة والعشرين، سبق لك المرور عبر عدة بلدان، ماذا تعلمت من هذه التجارب؟

"في برشلونة تعلمت الكثير على المستويين الفني والتكتيكي، لأن فلسلفة اللعب هناك قوية جدا. ساعدني ذلك في إيطاليا على التأقلم وفهم اللعب. الشيء نفسه بالنسبة للتحرك داخل الملعب، لأنهم في إيطاليا لم يكونوا على التحركات التي يمكنني القيام بها. كل ذلك طور ذكائي في اللعب في الملعب. التكتيك والإحتكاك البدني صنعا أيضا اللاعب الذي أنا عليه حاليا."  

بت اللاعب الأسرع في تاريخ النادي الذي يتمكن من تسجيل 10 أهداف، متقدما على زلاتان إبراهيموفيتش. مهو شعورك وأنت تدخل سريعا إلى تاريخ النادي؟

"لم أكن أعلم ذلك ! أنا فخور جدا بمثل هذه الأشياء وتسجيل إسمي في تاريخ ناد مثل باريس سان جرمان. أحالو أن أكون دائما جاهزا وأن أشكل حلا لزملائي بتحركاتي وتنقلاتي في الميدان. وأن أمكنهم من تمرير الكرة للاعب متحرر. ثم في منطقة العمليات على اللاعب أن يسجل. أنا دائما جاهز ومركز للعب بأسرع طريقة ممكنة فور إستقبالي الكرة."

 

/media/64694/diapo-gsk-34-joie.jpg

كيف تفسر هذا التأقلم السريع مع زملائك على أرضية الميدان؟

"لدينا فريق يملك لاعبين كثيرين ذوي مستوى عالي ومميزات إستثنائية. الفريق غالبا ما يستحوذ على الكرة، وأنا كرأس حربة أحاول دائما إعطاء إشارة الضغط المتقدم. كما أقوم بتغيير مكاني باستمرار لفتح المساحات. خصومنا ينتظرونا متجمعين في مناطقهم. لذلك أحاول على قدر المساع مساعدة زملائي بالكرة ومن دونها بخلق مساحات. هذا يساعد الفريق على تسجيل أهداف. هذا هو لعب الفريق."

في الختام، ماهي نصائحك للشبان الذين يحلمون بأن يصبحوا مهاجمين كبار؟

"صعب جدا بلوغ المستوى العالي. النصيحة التي أعطيها للأطفال دائما هي العمل، التمتع بممارسة كرة القدم. وإذا ما أتيحت الفرصة يوما أن يصلوا إلى المستوى العالي، يجب أن يكونوا مواضبين، محترفين وأن يكونوا لاعبين وأشخاصا مسؤولين."