لوران فورنييه: "أردنا تحسين النادي"

مقابلات

بمناسبة الذكرى الخمسين لتأسيس نادي العاصمة الفرنسية، يقترح عليكم موقع PSG.FR الغوص في تارخ باريس سان جرمان عبر شهادات أولئك الذين كتبوا هذا التاريخ. نتوقف اليوم مع لوران فورنييه الذي يتحدث عن ذكرياته مع النادي الباريسي.

لوران، التحقت عام 1992 بباريس سان جرمان. تحدي جديد بعد... مرسيليا !

"كان هناك مساهم جديد وصل على النادي. الهدف كان منافسة مرسيليا وإهداء عشاق المستديرة منافسة ثنائية حقيقية في فرنسا. أردنا تحسين النادي، منحه إسما على الصعيد الأوروبي وبالنسبة لنا، هذا الهدف كان قيما. كان هناك نجوم في الفريق ولكن خصوصا مجموعة أصدقاء جميلة تملك الرغبة في تجاوز جميع التحديات. ولقد تمكنا من تحقيق ذلك."

/media/123359/papier-1.jpg

صحيح، المباريات أمام مرسيليا كانت دائما مثيرة وفريدة...

"المهمة كانت دائما معقدة. أفضل فريقين في الدوري، يملكان عدة لاعبين يلعبون معا في المنتخب الفرنسي، يتواجهان في فريقين مختلفين. كانت هناك منافسة بين الفريقين، بشخصيات كبيرة على رأس كل نادي... برنار تابي في مرسيليا ودينيزو في باريس. بالنسبة للأنصار، أعتقد ان المباريات كانت رائعة وتركت ذكريات رائعة للجميع لأننا كنا نملك دائما الرغبة في الفوز وتجاوز إمكانياتنا."

توجتم بلقب الدوري عام 1994، بسلسلة مباريات بلغت 27 مباراة دون خسارة. برأيك هل يعتبر هذا الفريق من بين الأحسن في تاريخ النادي؟

"لا أقول الأفضل، ولكن بداية الموسم كانت رائعة. لقد صنعنا الفريق مباراة بعد أخرى، الأنصار كانوا حاضرين بقوة، وعمل المواسم السابقة أتى ثماره. كانت المرة الأولى التي أتوج فيها بلقب الدورة كلاعب أساسي طيلة الموسم. الطعم اذن لم يكن نفسه."

 

/media/123360/papier-2.jpg

الحملة الأوروبية لعام 1996 تبقى في الذاكرة. ماهي اللحظة التي أثرت فيك اكثر من غيرها؟

"بالتأكيد المواجهة المزدوجة امام سليتك. لقد فزنا 1-0 على ارضنا، والجميع رأى اننا سنتلقى هزيمة نكراء إيابا في اسكتلندا، لأننا لم نكن نمر بمرحلة مطمئنة في تلك الفنرة. لعبنا في النهاية بخسمة مدافعين، وأظهرنا هدوءا وطمأنينة كبيرين. فزنا 3-0 هناك، وحيانا أنصار الفريق الخصم... كل هذا جعل جسمي يقشعر، إنها ذكرى رائعة !"

أخيرا، النادي سيحتفل بذكرى تأسيسه ال50. ماذا يمثل لك ذلك؟

"من الأهمية بمكان الاحتفال بهذه الذكرى. أعتقد أنه سيكون احتفالا كبيرا. امر جيد تذكر الألقاب الأولى للنادي، مع تمني حصد الكثير في المستقبل !"