النادي يتجند من أجل كاتدرائية نوتر دام

النادي

يساند باريس سان جرمان والعائلة الكبيرة للنادي إعادة بناء كاتدرائية نوتر دام على المدى الطويل.

غداة الحريق الذي أتى على جزء من كاتدرائية نوتر دام في باريس، يتقاسم باريس سان جرمان مشاعر مجموع الباريسيين، الفرنسيين وجميع من شعر بالصمدة والحزن لهذه الكارثة في جميع أرجاء العالم.

ومن الآن، ينوي نادي باريس سان جرمان تنسيق عملية تجنيد عامة تشمل جميع القوى الحية والفاعلة ضمن النادي، والشركاء الرئيسيين وكذلك أنصار الفر يق في باريس وخارج فرنسا.

الهدف هو أتخاذ مبادرات أو المشاركة في المبادرات، خصوصوا التربعات وجميع المال التي تدخل في إطار عملية الجهود لإعاد بناء الكاتدرائية خلال السنوات المقبلة.

وفي الوقت نفسه، يعبر نادي باريس سان جرمان عن إعجابه وتضامنه مع رجال الحماية المدنية التابعين لباريس، الذين تمكنوا بفضل جهودهم الخارقة من السيطرة على الحريق وإنقاذ الكادرائية من تدمير كامل وتمكنهم من تحديد الخسائر. النادي يعبر عن مساندته التامة لرجال الإطفاء في باريس.