احصائيات وأرقام : عودة للفوز على بيي دوكاسيل

الفريق الأول

فيمايلي الأرقام والاحصائيات للمواجهة بين باريس سان جيرمان وبيي دو كاسيل هذا الاثنين 23 يناير.

باريس القوة 7

بعد الفوز 7-à على بيي دوكاسيل على أرضية ملعب بولارت ديليليس، يواصل باريس سان جيرمان مشواره في كأس فرنسا ووقع بالمناسبة على تأهله الخامس والعشرين على التوالي خارج أرضه في هذه المسابقة. بعد هذا التأهل الجديد، الباريسيون سينتقلون مرة أخرى خارج أرضهم في الدور ثمن النهائي، هذه المرة الاتجاه سيكون جنبوا وتحديدا إلى ملعب أورانج فيلوردوم في مرسيلا. رجال كريستوف غالتييه تمكنوا من تسجيل 7  أهداف أوأكثر للمرة الثالثة هذا الموسم بعد 21 أغسطس 2022 أمام ليل (7-1) و25 أكتوبر 2022 أمام مكابي حيفا (7-2). والأمر يتعلق بالمجموعة المشترك الأعلى في تاريخ باريس سان جيرمان في موسم واحد (3 مرات أيضا في موسم 2017-2018).

رقم جديد لكيليان مبابي

بعد دخوله أساسيا مساء هذا الاثنين، دخل كيليان مبابي مرة جديدة في تاريخ نادي العاصمة الفرنسية بعد أن كان وراء هذا الفوز العريض. مبابي تمكن من تسجيل 5 أهداف وبات أول لاعب في تاريخ النادي يسجل 5 أهداف. تجدر الإشارة أن الهدف الخامس للرقم 7 الباريسي هو الـ1500 منذ دخول النادي تحت مظلة شركة قطر للإستثمار الرياضي. وبات في رصيد المهاجم الباريسي الآن مجموع 196 هدفا مع باريس سان جيرمان وهو يتقدم بخطا سريعة نحو الرقم القياسي لأفضل هداف في تاريخ النادي الذي يوجد بحوزة إدينسون كافاني بمجموع 200 هدفا. أمر لافت في المباراة رقم 213 التي يخوضها مبابي باللونين الأحمر والأزرق، وهو تقلده شارة القيادة للمرة الأولى عند انطلاق مباراة رسمية مع باريس سان جيرمان. وبات اللاعب الثامن والسبعين الذطي يحمل شارة القيادة في مباراة رسمية مع باريس.  

نيمار الممرر الحاسم

بعد تمريره كرة لذيذة لكيليان مباي سجل منها الهدف الرابع، نيمار يكون قد أهدى تمريرته ال25 باتجاه زميله الهداف. وبات أيضا اللاعب الباريسي الذي يملك أكبر عدد من التمريرات الحاسمة باتجاه المهاجم الفرنسي، وتجاوز بالتلي انخيل دي ماريا (24). مسابقة الكأس تبتسم مجددا للدولي البرازيلي، الذي وبعد تسجيله لهدف وإهدائه تمريرتين حاسمتين بات مشاركا في 13 هدفا من أهداف فريقه في 10 مباريات (8 أهداف و5 تمريرات حاسمة).  

حفل كروي في ملعب بولارت

الحفل كان يعد بالجمال وكان كذلك ! لقد كانت قمة النقيضين، بين متصدر الدوري الفرنسي وبيي دو كاسيل، النادي الذي يلعب في القسم الجهوي للهواة. العرض كان حاضرا في الميدان وأيضا في المدرجات، التي كانت مملوءة عن آخرها وبحضور 38 ألف متفرج الذين تحدوا البرد القارص ومنحوا أصواتهم وأهازيجهم للاعبين لتشجيعهم