أسبوع ميسي المجنون

الفريق الأول

حامل الكرة الذهبية سبع مرات عاش اسبوعا ولا في الأحلام مع منتخب بلاده. توج أمام ايطاليا (3-0) يوم الاربعاء الماضي وتم اختياره رجل المباراة، ليونيل ميسي أمتع مجددا يوم الأحد أمام استونيا بتسجيله...خماسية كاملة !

كل شيء بدأ يوم الأربعاء في ملعب ويمبلي أمام السكوادرا آدزورا بقيادة الحارس الباريسي جانلويجي جوناروما في ذلك النهائي الذي جمع بين بطل أوروبا وحامل لقب كوبا أميريكا، حيث كانت مهمة الرقم 30 الباريسي هي قيادة زملائه نحو لقب ثان. وبتمريرتين حاسمتين وآداء عالي جدا، عبد قائد المنتخب الارجنتيني الطريق بفعالية ووضوح.

ليو ميسي الذي تم اختياره رجل المباراة توج بقلب جديد مع منتخب بلاده بعد أشهر قليلة من فوزه بكوبا أميريكا 2021. وبعد المباراة كانت السعادة بادية بوضوح على محيا القائد الارجنتيني في المنطقة المختلطة المخصصة للتصريحات لوسائل الاعلام : " الانتهاء بهذه الطريقة، بهذه السعادة، إنه أمر رائع. هذه المجموعة تمنح سعادة وفرحة تريح كثيرا، وهو أمر يحدث معي طوال السنة في كل مرة أكون معها. لقد لعبنا بطريقة جيدة وأظهرنا ذلك مرة جديدة."

 

بعيدا على أن يكون أصيب بالتشبع، عاد مجددا المهاجم الباريسي للتألق أمام استونيا وديا. فوز عريض 5-0 لمنتخب بلاده مع ... خماسية كاملة للنجم ميسي. آداء استثنائي للرقم 10 الارجنتيني الذي يواصل تحطيم الأرقام القياسية. المدرب ليونيل سكالوني كان خطابه واضحا تجاه قائده في نهاية المباراة : " لا توجد الكلمات لوصفه، خصوصا بفضل ما يمنحه. إنه فريد ومن المتعة ان يكون مع هذه المجموعة، وتدريبه، سلوكه ومدى التزامه الكبير والطريقة التي يعطي بها كل شيء لهذا القميص، ليس لدينا إلا كلمات الشكر. لا أعتقد أن إرث الارجنتين وحدها، إنه إرث العالم بأسره. اليوم الذي يتوقف فيه عن اللعب، سنشتاق له، إذن أتمنى ان يواصل اللعب وأن يستمتع الجميع بآدائه ويحميه لأن مشاهدته يلعب يعتبر متعة حقيقية." (تصريحات نقلتها قناة  TyC Sports).

بعد أسبوع مثالي مع المنتخب، سيتمكن النجم الباريسي من الخلود إلى الراحة والاستفادة من عطلة الصيف بروح خفيفة. الموعد المقبل سيكون بداية شهر يوليو مع العودة إلى التدريبات مع باريس سان جيرمان.