كأس أكاديمية باريس سان جرمان الحامسة تبدأ يوم 15 مايو بباريس

الأكاديمية

بين 15 و 20 مايو، سيتواجه 250 طفلا تتراوح أعمارهم بين 9 و13 عاما، للتنافس على لقب كأس أكاديمية باريس سان جرمان المشهورة. قدموا من فرنسا والبرازيل والمغرب ولبنان والولايات المتحدة وتركيا وقطر وكندا ومصر. جميعهم يحمل قاسما مشتركا واحدا وهو تعلم كرة القدم ضمن برنامج أكاديمية باريس سان جرمان، المدارس الكريوة العريقة التي تعمل تحت إشراف النادي الباريسي.

22 فريقا، من 9 دول ومن 4 قارات سيتواجهون في هذه الدورة ضمن فئتين عمريتين: أقل من 11/10 سنة و أقل من 13/12 سنة. مرحلة المجموعات ستقام يومي الخميس والجمعة قبل المرحلة النهائية والمباراة النهائية يوم السبت، المباريات في مركب مارسيل بيك في مدينة مودون ضواحي باريس. المشاركون الــــ250 سيحاولون خلافة البرازيل وفلوريدا المتوجين بآخر كأسين ضمن الفئتين العمريتين على التوالي.

وصرحت نادية بن مختار، مديرة برنامج أكاديمية باريس سان جرمان: " يوجد ضمن مختلف أكاديمياتنا في أنحاء العالم أكثر من 12 ألف طفل يمارسون الكرة بانتظام على مر السنة. نحن فخورون وسعداء بمنحهم الفرصة مرة أخرى للقدوم إلى باريس ليلتقوا، ويتبادلون خبراتهم ويتنافسون على كاس العالم المصغرة هذه.منذ خمس سنوات، بات موعد كاس أكاديمية باريس سان جرمان موعدا منتظرا بشغف في برامج مختلف المدارس. ويبدي الأطفال واولياؤهم ومدربوهم حماسا كبيرا لهذا الموعد. إنهم يرتاحون لمقاربتنا الرياضية، حركية البرنامج والتركيز الذي نوليه على المشاركة لمختلف الثقافات."

وتطمح أكاديميات باريس سان جرمان إلى منح تكوين وإطار ذي نوعية للشبان بين 5 و17 عاما، مع منح الأولوية لذكائهم وحماسهم. وتمنح هذه الأكاديميات فرصة إستثنائية لجميع عشاق كرة القدم لتقاسم ومشاركة قيم نادي اوروبي كبير، معترف به عبر مختلف دول العالم لنوعية التكوين الذي يقدمه وجودة العمل التي يتقنها.

وبالإضافة لشماركتهم في كأس أكاديمية باريس سان جرمان، سيكون للأطفال الحظ لزيارة ملعب بارك دي برنس، واهم المعالم التاريحية لمدينة باريس قبل أن يجتمعوا على مادبة عشاء سيرك بورمان. ومسك ختام الإقامة الباريسية لهؤلاء الأطفال سيكون حضور مباراة الجولة الخامسة والثلاثين من الدوري الفرنسي بين باريس سان جرمان وديجون يوم السبت 18 مايو، وسيؤدون دورة شرفية على ملعب بارك دي برنس قبل دقائق من إنطلاق المباراة.