ماكسويل : « إنها فرصة كبيرة لأكبر أكثر »

لأول مرة منذ تغيير وضعه يتحدث ماكسويل عن مهمته الجيدة كمنسق رياضي في النادي.
ماكسويل : « إنها فرصة كبيرة لأكبر أكثر »

ماكسويل، كيف تم تحول دورك في النادي هذا الصيف؟ التحول من لاعب إلى منسق رياضي لن يكن صعبا؟
« نعم لقد كان تحول صعب جدا. خصوصا على المستوى الذهني. لقد مررت بفترة طويلة من التفكير. لقد كان قرارا صعبا يجب إتخاذه لإنه يخص عائلتي أيضا. لقد عشت صيفا مختلف تماما عن سابقيه، ولكنني اليوم وضعت حدا لمشوار وبدأت آخر. »

* هل يمكنك توضيح دورك ؟*

« أنا بمثابة صلة الربط بين المدرب واللاعبين والمدير الرياضي. دوري أيضا مساعدة وتوجيه اللاعبين. لدي رغبة في التعلم وإعطاء كل ما أملك للنادي. »

يبدو أنك تعودت سريعا على هذا الدور الجديد...
« لقد حضرت نفسي جيدا وطويلا للحظة إعتزالي ملاعب الكرة كلاعب. الأمر ليس سهلا أن تضع حدا لسنوات طويلة من حلحياة كلاعب والتحول إلى الاهتمام بالجانب الشخصي فقط. ولكنني كنت أعلم أنه يمكنني أن ألعب دورا ما في النادي، فحضرت نفسي جديا لذلك، وأنا اليوم سعيد جدا بالبقاء في النادي حيث أحب وأحترم الجميع. وهذا أمر مهم جدا بالنسبة لي.  »

ماكسويل : « إنها فرصة كبيرة لأكبر أكثر »

* كيف إستقبلت عرض النادي عندما وضعت حدا لمشوارك الكروي؟*
« لقد كنت واع بأن مجرد الحصول على هذا العرض في نهاية مشواري يعتبر فرصة حقيقية. أشعر بالإمتنان للنادي. إنها فرصة ضخمة حتى أكبر أكثر في منصب جديد وإعطاء إشارة إنطلاق مشوار جديد. بالنسبة لأي لاعب من النادر الإستفادة من فرصة كهذه في نهاية مشواره الكروي. لذلك سأبذل قصارى الجهد حتى أقدم أفضل ما أملك لرد الثقة التي منحها لي النادي. »

ألا تشعر بالرغبة في اللعب عندما تكون على أرضية الميدان مع زملائك القدامى؟
« ليس سهلا رؤية الكرة دون التمكن من لمسها! ولنني كنت أعلم أن هذه اللحظة قادمة لا محالة. أستمتع الآن بمتابعة الحصص التدريبية، وبجميع مهامي إلى جانب أنتيرو (انريكي) والمدرب والنادي، صحيح أنني أفتقد الكرة أحيانا، ولكنني أقوم بواجبات أخرى كثيرة. »

* هل تحدثت إلى بعض الأشخاص من محيطك عندما قررت أخذ هذا التوجه الجديد في حياتك؟*
« لقد تحدث مع بابوس (كامارا) وعدد كبير من اللاعبين القدامي، ومع عدة أشخاص ساعدوني في مشواري الكروي، أغلبهم نصحني بمواصلة المهمة والإستفادة مرة أخرى من الميدان، ولكنني كنت أعلم أنه حان الوقت للتحول إلى مهمة جديدة وحياة جديدة والتعرف على دور جديد. بابوس تحدث معي كثيرا، من المهم الإستفادة من نصائح اشخاص أوقفوا مشوارهم قبلي. »

ماكسويل : « إنها فرصة كبيرة لأكبر أكثر »

كيف عشت أول صيف لك كمنسق رياضي وهذا المركاتو الزاخر والغني؟
« طموح النادي أن يكبر أكثر والحصول على نتائج جيدة والذهاب بعيد في جميع المسابقات. مشروع النادي قوي وطموح، وإستقدام هؤلاء اللاعبين يقرب باريس سان جرمان أكثر من تحقيق طموحاته وأهدافه حتى يصير النادي أحد أفضل الأندية في العالم، لقد سعدت جدا بتقديم مساعدتي المتواضعة في هذا العمل الضخم الذي قدمه النادي هذا الصيف، لم أتفاجأ بهذا الميركاتو، ولكنني سعيد بالعمل المقدم، واليوم يجب مواصلة العمل حتى نكبر أكثر. »

ماهو رأيك في باريس سان جرمان نسخة 2017-2018
« الفريق كان يتكون دائما من اللاعبين ذوي إمكانيات كبيرة وستوى عالي، اليوم مع اللاعبين الجدد أعتقد أننا إنتقلنا إلى مرحلة جديدة ومستوى آخر. ولكن ذلك لا يضمن أي شيء. وحده العمل سيسمح لنا ببلوغ أهدافنا وطموحاتنا. نملك تشكيلة ممتازة، وطموحات كبيرة، ولكن يجب التحلي بالهدوء والتقدم بطمأنينة وثقة حتى نتمكن من تجاوز المراحل التي تفصلنا عن تحقيق أهدافنا واحدة تلو الأخرى، كل خطوة مهمة في بناء مستقبل زاهر للنادي. »